السبت، 11 يونيو 2016

حكم الزواج من مجاهد في الأسر مع رفض الأهل





منبر التوحيد و الجهاد  منتدى الأسئلة    التصنيف الموضوعي للأسئلة فقه الأسرة  حكم الزواج من مجاهد في الأسر مع رفض الأهل




السلام عليكم

لدي سؤال لا يستطيع اي امام في بلدي الاجابة عنه لخوفهم على مناصبهم من الاجابة على مثل هذه الاسئلة.

 أخ مجاهد في الاسر يريد الزواج بي، و لديه اطفال تحت رعاية اهله حاليا... اهله كفار و لكنهم لطفاء ... هم يعلمون الاولاد اساسيات الاسلام، و لقد اخفوا جميع مظاهر النصرانية من البيت، و في الاعياد يخرجونهم و يشترون لهم الحلوى و الملابس الجديدة، و هم يشجعونهم على الصلاة.... حتى ان امه و اخته يقولون لي اني لا بد ان ارتدي النقاب اذا اردت الزواج منه.

 المشكلة اني والديّ يعتبرون المسلمين غير العرب ليسوا مسلمين اصلا ... و هم يرفضون تزويجي من رجال ملتزمين تقدموا الي سابقا بحجة انهم متشددين و يربون لحاهم و هم ما زالوا صغارا.

 و من بعض النصوص، علمت اني بامكاني البحث عن ولي اخر لي مثل اخواني او اعمامي اذا رفض والدي (وليّي) تزويجي من شخص كفء و انا راضية به. فهل يجوز لي البحث عن ولي اخر ليزوجني من هذا الاخ؟ و جزاكم الله خيرا

السائل: Tawhed.netzAz

المجيب: الشيخ أبو محمد المقدسي

 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

بداية جزاك الله خيرا أختنا الفاضلة على موالاتك للمؤمنين وحرصك على أبناء الأخ الأسير  ، ولعل الحفاظ عليهم في غيبته في أسره هي إحدى أهداف حرصك على هذا  الزواج ؛ فجزاك الله خيرا على مقصدك هذا و يمكنك فعله بالتواصل مع هؤلاء الأولاد إن تيسر ذلك لك وتعليمهم دون الاقدام على زواج لا يرتضيه أهلك ولا تستفيدين منه من حيث مقاصد الزواج كون الزوج في الأسر  ..

ولذلك فنحن ننصحك أن تطيعي أهلك ماداموا مسلمين وماداموا لا يأمرونك بمنكر ، وإنما يجوز لك أن تولي أحد أقاربك وتوكليه في زواجك إن كان مسلما وأهلك كفار ، أو إن كان أهلك يضرون بك وبدينك في امساكك عندهم ومنعك من الزواج رغم تقدم الأكفاء  ونحب لك في هذه الحالة وقبل توكيل أحد من أقاربك أن تجتهدي في إقناع أهلك بزواجك من هذا الأخ وتفهيمهم الاسلام وأنه لا تعلق له بالجنسيات الأرضية ؛ وإن كان أهلك مسلمين وكان رفضهم لبعض المتقدمين لزواجك من حرصهم عليك وعلى مصلحتك كما في المثال الذي ذكرتيه فعليك بطاعتهم ؛ إذ لا فائدة زوجية من الزواج من مجاهد مأسور في زمن الفتن والمفاسد التي تحتاجين فيها لرجل يعينك على الطاعة والعفاف ويحوطك ويحفك ..

وحذار  من الاقدام على نكاح من غير ولي ، فليس ذلك من شأن ولا من طريقة المسلمات العفيفات والله يتولاك  ويتولى أبناء أخينا

هو سبحانه نعم المولى ونعم النصير ..





tawhed.ws | alsunnah.info | almaqdese.net | abu-qatada.com | mtj.tw | tawhed.net

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق