السبت، 11 يونيو 2016

حكم تكفير من يقوم برفع قضيه من أجل رد المظالم أو غيرها





منبر التوحيد و الجهاد  منتدى الأسئلة    التصنيف الموضوعي للأسئلة مسائل الإيمان و الكفر  حكم تكفير من يقوم برفع قضيه من أجل رد المظالم أو غيرها




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 أريد الإجابه من الشيخ أبي محمد المقدسي حفظه الله وهذا الطلب ليس  أستنقاصا  للجنه الشرعيه فهم من خيرة المشايخ الصادعين بالحق نحسبهم والله حسيبهم ولا نزكيهم  علي الله

من خلال فتوي للشيخ أبو محمد المقدسي فهمت  أنه لا يكفر من يقوم برفع قضيه لا تخالف الشرع مع أنه لا يجيز ذلك .

 ظهر عندنا في ليبيا شباب يكفرون من يقوم برفع قضيه من أجل أسترداد حق ضياع أو رد مظالمه أو الأمور التي لاتخالف الشرع .

 وعليه نريد من الشيخ ابومحمد المقدسي نصيحة لهولاء الشباب لان  كلامه مسموع من قبل هولاء الشباب . وعليه لاتبخل عليهم وعلينا بالنصيحه ونرجوا من الشيخ أن تكون في أقرب وقت ممكن لانهم  يتصلون برجل يقال له عبد الرحمن المخلف وجماعة موقع التوحيد الخالص

السائل: أبوعلي الليبي

المجيب: الشيخ أبو محمد المقدسي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

وبعد ..

 فقد قلنا مرارا وتكرارا ولا زلنا نردد ولا نمل من الترداد ؛  لأن هذا من أصول دعوتنا :

بأن التحاكم إلى الطاغوت إيمان به ؛ ولذلك فالأصل عدم جواز ذلك للمسلم ولو ذهبت دنياه كلها .

قال تعالى : ( أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَنْ يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَنْ يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُضِلَّهُمْ ضَلَالًا بَعِيدًا )

ففعل التحاكم إلى الطاغوت عمل مكفر .

ولكننا نفرق بين تكفير الفعل وتكفير الفاعل .. وذلك لأنه ليس كل من وقع في الكفر فقد وقع الكفر عليه .

 فلا حرج من قول هؤلاء  الشباب أو غيرهم : أن المتحاكم إلى الطاغوت والمحاكم القانونية فعل فعلا مكفرا ، لبيان خطر هذا الفعل وللتنفير عنه .

  ولكن لا ينبغي لهم أن يقولوا أنه كفر بذلك ، أي أن ينزلوا حكم التكفير على الأعيان ؛ حتى ينظروا في الشروط والموانع ويعتبروا واقع الاستضعاف الذي يعيشه الناس في ظل غياب شرع الله وسلطان الإسلام ، خصوصا وأن الكلام في عوام الناس المستضعفين وليس في رؤوس الكفر والحكام الممتنعين بشوكتهم المحاربين لدين الله .

وأنا وإن كنت لا أجيز التحاكم إلى المحاكم الوضعية  ، ولم أفتي به قط ، وأدعو إلى توفير البدائل المتيسرة وإحياء سنة المحاكم الشرعية بحسب الامكان ودعوة المسلمين إليها ؛ إلا أنني لا أكفر من تحاكم إلى المحاكم القانونية في ظل الاستضعاف وغياب حكم الشرع ؛ خصوصا وأن المسائل المتحاكم فيها لا تقف في كثير من الأحيان عند الحقوق المالية التي يتمكن المسلم من التضحية بها ؛ بل قد تتعلق  في كثير من الأحيان بالدماء والأعراض التي لا سبيل إلى حمايتها عند كثير من المستضعفين في ظل غياب حكم الشرع إلا باللجوء إلى سلطة الحكومات ..

وبالنسبة لما ذكرته من تواصل الشباب مع ما سميته بموقع التوحيد الخالص ؛ فلا أشك أن في ذلك خطر عليهم  خصوصا إن كان زادهم في العلم قليل ، وهذا الموقع لا يحوي توحيدا خالصا كما سميته بل هو توحيد فيه غبش ودخن ومتلوث بأفكار الغلاة الذين لا يرحمون الخلق ، ويشترطون تكليفهم ما لا يطيقوه في ظل غياب سلطان الشرع وإلا لم يحكموا بإسلامهم ؛ وهم إضافة إلى ذلك يخذلون عن الجهاد كما سمعته في تسجيل للمخلف ( أبو مريم )  بدعوى أن الدار دار شرك فليحتلها إذن الصليبيون لأن مهمتنا ليست القتال في سبيل دار الشرك !!  وكأن إخواننا المجاهدين في ساحات الوغى وفقا لتصوره الزائغ ؛ يبذلون دماءهم ويقدمون أرواحهم في سبيل إقامة دار الشرك أو رد أحكام الطواغيت !! وليس لإقامة الخلافة وإيجاد  دار الإسلام !!

فهذا وغيره من سخافات القوم التي نبهنا عليها مرارا تدعوا إلى أن يزهد الشباب في تلك المواقع المشبوهة التي تدس السم في الدسم وتغر الشباب البسطاء المحبين للتوحيد بالنقل عن أئمة التوحيد ومن ثم تحمل كلامهم ما لا يحتمل .. والتمثيل على هذا بأمثلة من كلامهم يخرج الجواب عن الاختصار ولعلنا نفعل ذلك في مواضع أخر .

والحاصل أننا ننصح الشباب بالتروي في أحكام التكفير خصوصا عند الكلام عن المستضعفين غير الممتنعين بشوكة ؛ وأن يتعلموا موانع التكفير وشروطه ويفهموا أسبابه ويحذروا من الخطأ في أبوابه ؛ وأنصحهم في هذا المجال بمطالعة كتابي ( الثلاثينية في التحذير من أخطاء التكفير ) اسأل الله تعالى ان ينفع به .

وأن لا يغتروا بالمواقع المشبوهة كالموقع المذكور ؛ وأن  يعرضوا عن كتابات أصحابها .

والله الموفق



tawhed.ws | alsunnah.info | almaqdese.net | abu-qatada.com | mtj.tw | tawhed.net

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق