الاثنين، 13 يونيو 2016

سؤال عن جماعة تكفر الناس وتدعي ان المشايخ المشهورين يؤيدونها على ذلك





منبر التوحيد و الجهاد  منتدى الأسئلة    التصنيف الموضوعي للأسئلة العقيدة  سؤال عن جماعة تكفر الناس وتدعي ان المشايخ المشهورين يؤيدونها على ذلك




السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ......شيخنا الكريم ابومحمد المقدسي انا شاب من مصر دخلت جماعة تقول لي ان الناس كفارعلى خلاف بين الجماعة اهم كفار اصليون ام مرتدون ويقولون لي : ان هذا هو فكر الشيخ محمد ابن عبدالوهاب والشيخ سفر وابن باز والبراك ولكنهم تراجعوا لاسباب امنية وانت ياشيخ عاصرت هؤلاء الشيوخ ويمكن التقيتهم هل صحيح كانوا على نهج تكفير الحكام والناس لكن حصل عندهم تراجعات .....؟

السائل: aborahil

المجيب: الشيخ أبو محمد المقدسي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أخانا السائل .. الواجب عليك أن لا تقلد في أصل دينك الرجال ؛ فحتى لو ثبت جدلا أن المشايخ المذكورين كانوا يكفرون الناس كما زعمت جماعتك الضالة هذه لما جاز لك أن تتابعهم على هذا الباطل ووجب عليك أن تسأل عن الدليل والبرهان على صحة ذلك القول لقوله تعالى : ( اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ )

فكيف وهذه الدعوى كاذبة عارية عن الصحة ؛ فالمشايخ الذين عددتهم لا يكفرون الناس وهم من أبعد الناس عن هذا الاعتقاد ؛ والواجب عليك أن تسأل جماعتك هذه عن بيناتهم على ذلك ؛ أين ذكر هؤلاء المشايخ تكفير الناس في كتاباتهم التي تراجعوا عنها بزعمهم !! فهذه دعوى فاسدة يريد هؤلاء ترويج باطلهم بها ..

أما تكفير المشايخ المذكورين للحكام الذين يحكمون بالقوانين الوضعية فهذا موجود عموما في كتاباتهم وأشرطة بعضهم المسجلة وإن كان بعضهم ربما اختلفت عنه الأقوال عند جوابه على السؤال عن بعض الحكام على  وجه التعيين ..

وعلى كل حال الأصل بك أن تتعلم التلقي عن الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وأن لا تقلد دينك للرجال ، وكل من ادعى دعوى فطالبه بالدليل  والبرهان ..

وننصحك بترك هذه الجماعة الضالة التي تكفر عموم الناس وعدم البقاء معها ؛ لأن هذه الخصلة أعني تكفير عموم الناس هي من سيما غلاة المكفرة في زماننا ولا تغتر بتكفيرهم للحكام ؛ فإن لم يكن هذا صادرا عن علم وفهم واتباع للدليل فلا خير فيه ولا يفرح به ..

وعليك بطلب العلم الشرعي فهو العاصم لك بعد الله من مهاوي الإفراط والتفريط ..

وفقك الله لكل خير



tawhed.ws | alsunnah.info | almaqdese.net | abu-qatada.com | mtj.tw | tawhed.net

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق